3 أسباب تدفع بلماضي للبقاء مع منتخب الجزائر

3 أسباب تساهم في بقاء جمال بلماضي على رأس العارضة الفنية لمنتخب الجزائر

تنتظر الجماهير الجزائرية بشغف كبير خلال الأيام القادمة أن يحسم الناخب الوطني جمال بلماضي مستقبله بالبقاء على رأس العارضة الفنية للخضر.

وكانت صحيفة “ليكيب” الفرنسية قد أكدت في وقت سابق بأن الكوتش بلماضي  قد قرر منحه نفسه وقتا من الراحة قبل إتخاذ قراره بالبقاء او الرحيل.

3 أسباب تساهم في بقاء جمال بلماضي على رأس العارضة الفنية لمنتخب الجزائر:

وسنسرد عليكم في هذا التقرير أهم ثلاث أسباب قد تدفع الناخب الوطني جمال بلماضي للبقاء على رأس العرضة الفنية لمنتخب الجزائر:

1- الجانب العاطفي:

يرتبط الناخب الوطني جمال بلماضي بعلاقة عاطيفية كبيرة مع منتخب الجزائر، حيث لما أتى لتدريب منتخب الجزائر سنة 2018 كان قد رفض العديد من العروض التدريبية من أجل تدريب المنتخب الوطني الجزائري.

2- بلماضي يضحى بالدعم الكامل من الجماهير الجزائرية:

رغم الإقصاء المر الذي تعرض له المنتخب الوطني الجزائري من مونديال قطر، فإن الكوتش جمال بلماضي مايزال يضحى بالدعم الكامل من طرف الجماهير الجزائرية، وهذا ما يؤكد بأن أسهمه مازالت مرتفعة نحو الباقاء مع منتخب الجزائر.

3- التحدي الشخصي:

رغم الأخبار التي تروج خلال الساعات الماضية من طرف الصحافة الجزائرية بأن الناخب الوطني جمال بلماضي سيستقيل من على رأس العرضة الفنية لمنتخب الجزائر، إلا أن الكوتش جمال بلماضي يملك شخصية قوية قد تمنعه من الوقوع في الإحباط بعد الفشل الأخير وتدفعه للمواصلة مع منتخب الجزائر من أجل تحقيق أهداف آخرى مع الخضر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى