عمراني يحرم محرز من حلمه…ما القصة!

حرم محرز من حلمه.. هل سيكون عمراني مدلل الجزائر الجديد؟

قرر الناخب الوطني جمال بلماضي إستدعاء مهاجم كلوج الروماني بلال عمراني إلى صفوف المنتخب الوطني الجزائري تحسبا لمباراتي أوغندا وتنزانيا.

ويقدم خريج مدرسة أولمبيك مارسيليا بلال عمراني في مستوى رائع مع ناديه كلوج بطل الدوري الروماني لهذا الموسم.

حرم محرز من حلمه.. هل سيكون عمراني مدلل الجزائر الجديد؟

يملك بلال عمراني الكثير من القصص في مشواره الكروي، لكن تبقى الأبرز على الإطلاق تسببه بطريقة غير مباشرة في حرمان مواطنه والنجم الحالي لفريق مانشستر سيتي الإنكليزي، رياض محرز من اللعب لأولمبيك مرسيليا.

أدلى قائد منتخب الجزائر رياض محرز عام 2020 وخلال فترة الحجر الصحي بتصريحات مثيرة لصحافي قنوات “بي اين سبورت” الفرنسية، “إسماعيل بوعبد الله”، من بينها قيام نادي أولمبيك مرسيليا وفي مقدمتهم المدير الرياضي “جوزيه أنيغو”، بتفضيل عمراني عليه، عندما كان شاباً ويقوم بتجارب مع فرق فرنسية للانتقال لها.

وقال رياض محرز في تصريحاته: ” أتذكر جيداً عندما قمت بتجارب مع فريق مرسيليا، وعند نهاية الحصة توجه إلي المدرب واعترف لي أنه أعجب بإمكاناتي لقد فرحت كثيرا حينها، خصوصاً عندما طالب من أحد المسؤولين أن يقدم لي تذكرة الطائرة للعودة إلى منزلي، وكنت قد حصلت على لباس الفريق ومستعداً للتباهي أمام أصدقائي في الحي”.

وأضاف قائلا: ” “لكن بعد أربعة أيام اتصل جوزيه أنيغو بوكيل أعمالي، وأخبره بأنهم يملكون لاعباً بنفس المواصفات في ذات المركز. لقد كان اللاعب هو بلال عمراني، تأثرت كثيرا حينها، ثم قمت بالتجارب مع فريق لوهافر وجرى قبولي بشروط معينة”.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى