سليماني يحدث أزمة في نادي سبورتينغ لشبونة

سليماني يدخل في أزمة مع مدرب سبورتينغ لشبونة

يواجه فريق سبورتينغ لشبونة البرتغالي الذي يلعب له القناص الجزائري إسلام سليماني خصمه تونديلا ضمن إطار الجولة الـ 29 من الدوري البرتغالي.

وشهدت قائمة نادي سبورتينغ لشبونة غياب اللاعب الجزائري إسلام سليماني لدخوله في مناوشات مع مدرب الفريق، فقام “روبين أموريم” بمعاقبة المهاجم الجزائري سليماني.

سليماني يدخل في أزمة مع مدرب سبورتينغ لشبونة:

فجّر الدولي الجزائري إسلام سليماني أزمة داخلية قوية في نادي سبورتينغ لشبونة البرتغالي، بسبب خلاف مع مدرب النادي “روبن أموريم”، الذي قرر استبعاده من المشاركة في مباراة المرحلة الـ29 من الدوري البرتغالي، السبت 9 أبريل، أمام نادي تونديلا، في قرار فاجأ العديد من المتابعين وجماهير النادي.

وأكدت صحيفة “ريكورد” في تقرير تم نشره اليوم السبت أن مدرب سبورتينغ لشبونة قام بطرد اللاعب الجزائري إسلام سليماني من تدريبات الفريق البرتغالي الجماعية، في خطوة أزعجت كثيرا النجم الجزائري الذي غادر ملعب التدريبات  وملامح الغضب ظاهرة على وجهه.

وأرجعت صحيفة “ريكورد” قرار المدرب البرتغالي إلى استيائه من غياب الجدّية والالتزام من قبل سليماني خلال التدريبات، وتابع أن “أموريم” كان في قمة الغضب من تصرف مهاجم نادي ليستر سيتي الإنجليزي السابق سليماني خلال القيام ببعض التمارين، والتي كان يمارسها باستخفاف كبير، حسب الصحيفة.

وحسب العديد من الملاحظين فإن هذا الصدام بين المدرب البرتغالي “أموريم” والقناص الجزائري إسلام سليماني كان متوقعا بسبب أن المدرب البرتغالي لم يكن متحمسا لعودة اللاعب الجزائري لفريق سبورتينغ لشبونة معترضا على قدومه على إعتبار ليس بالمهاجم الذي يمثل مواصفاته في الهجوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى