خسر الرهان… مبولحي يضع بلماضي في ورطة

خسر الرهان... مبولحي يضع بلماضي في ورطة

لم يجد حارس المنتخب الوطني الجزائري رايس وهاب مبولحي ناد جديد من أجل الإنضمام إلى صفوفه حتى الآن بعدما خسر الرهان.

رايس وهاب مبولحي رحل عن الاتفاق السعودي خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، بعد نهاية عقده مع الفريق الذي قضى معه 4 سنوات ونصف، دون أن يتعاقد مع أي نادٍ جديد حتى الآن.

خسر الرهان… مبولحي يضع بلماضي في ورطة:

وكان الحارس الجزائري رايس وهاب مبولحي قريب جدا من الإنتقال إلى ناد الخليج السعودي الصاعد حديثا إلى الدوري السعودي غير أن رهانا وضع مبولحي خارج حسابات النادي.

وراهن مبولحي على نيل راتب سنوي في حدود مليون ونصف المليون دولار، لكن إدارة الخليج السعودي أكدت له بأنها لن تتجاوز سقف المليون.

ورفض الحارس الدولي عرض الخليج، حيث كان يعقتد أن ضغطه سيجبر النادي على قبول دفع راتبه، لكنه خسر الرهان، حيث سحب الفريق السعودي عرضه كُليا من على طاولة المُفاوضات.

كل هذه الأمور قد تضع الكوتش جمال بلماضي في ورطة فإما تنفيذ تهديده، أو التراجع عنه من أجل الحارس مبولحي الذي اعتمد عليه بشكل أساسي منذ وصوله إلى مقعد المدير الفني.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى