بوندو يخلط حسابات بلماضي بسبب 4 لاعبين لمنتخب الجزائر

قبل طلب الإتحاد الجزائري لكرة القدم بتغيير حكم مباراة الذهاب بين منتخب الجزائر والكاميرون البوتسواني جوشوا بوندو بالرفض.

وهذا ما قد يزيد من متاعب الناخب الوطني جمال بلماضي بحسب مقرّبين منه؛ لكونه أحد أكثر المعارضين لتعيين هذا الحكم بسبب تجاربه السابقة معه.

وضعية 4 لاعبين تقلق جمال بلماضي بسبب جوشوا بوندو:

ويرى العديد من المحللين الجزائريين أن مخاوف بلماضي من الحكم جوشوا بوندو مبررة إلى حد بعيد، عطفا على ما فعله خلال إدارته مباراة الجزائر وبوركينا فاسو، شهر سبتمبر من العام الماضي، في دور المجموعات من تصفيات كأس العالم 2022، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي (1-1)؛ إذ ارتكب، في تقديرهم، الكثير من الأخطاء وأبرزها حرمان المهاجم رياض محرز من ركلة جزاء.

جوشوا بوندو

ويدخل منتخب الجزائر مباراة الذهاب أمام الكاميرون بوجود أربعة لاعبين أساسيين يواجهون خطر الغياب عن لقاء الإياب في حال حصولهم على بطاقات صفراء، ويتعلق الامر بالمدافع جمال بلعمري لاعب الغرافة القطري، ورامي بن سبعيني لاعب بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني، ورامز زروقي لاعب تفنتي الهولندي ويوسف عطال لاعب نادي نيس الفرنسي.

وحسب العديد من الملاحظين يعرف الحكم البوتسواني بإشهاره للبطاقات الصفراء بطريقة متسرعة ومبالغ فيها في بعض الأحيان وهو الأمر الذي اشتكى منه بلماضي خلال مواجهة الجزائر وبوركينا فاسو في شهر سبتمبر.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى