بن ناصر يورط كيسي مع الصحافة الإيطالية

بعد إقصاء المنتخب الوطني الجزائري من كأس أمم إفريقيا بالكاميرون عاد لاعب الميلان بن ناصر على جناح السرعة إلى ناديه الميلان.

وكان اللاعب الجزائري قد شارك مع ناديه الميلان مدة 30 دقيقة كاملة في مباراة القمة امام فريق يوفنتوس التي إنتهت بالتعادل السلبي بين الطرفين.

بينما اللاعب الإيفواري “فرانك كيسي” زميل الجزائري بن ناصر فقد تأخر في الإلتحاق بناديه الميلان لمدة ستة أيام كاملة بعد إقصاء منتخب بلاده أمام منتخب مصر.

وقد علق الصحفي الإيطالي “فابيو رافيزاني” على هذا التأخرر للاعب الإيفواري قائلا: ” مباشرة بعد إقصاء الجزائر، عاد بن ناصر إلى ميلان في اليوم التالي”، وأضاف: “لكن عندما أقصي منتخب كوت ديفوار، عاد كيسي بعد 6 أيام”.

وتابع منتقدا فرانك كيسي قائلا: ” الاحتراف يُقاس بهذه التصرفات”، وأضاف: “ما مقدار ما سيقدمه هذا اللاعب في الأشهر الأخيرة لميلان، وهو يعلم أنه سيلعب قريبا في مكان آخر؟ “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى