بلماضي يجد البديل الذهبي لـ يوسف عطال

وجد الناخب الوطني جمال بلماضي حلا لأزمة مركز الظهير الأيمن التي يعاني منها المنتخب الوطني الجزائري منذ سنوات عديدة.

ولم يستقر دفاع المنتخب الجزائري على ظهير أيمن أساسي بشكل منتظم منذ كأس أمم إفريقيا 2019 التي توج بها رفقاء القائد رياض محرز بمصر، حيث تناوب على هذا المركز كل من يوسف عطال ومهدي زفان، حسين بن عيادة وحكيم زدادكة دون أن يقدم أحدهم الضمان الأعلى سواء من الناحية الهجومية أو الدفاعية.

بلماضي يجد البديل الذهبي لـ يوسف عطال:

تلقى مدب منتخب الجزائر أخبارا سارة من لاعبه عيسى ماندي، الناشط في فياريال الإسباني، والذي أبان عن قدرات لا بأس بها في مركز الظهير الأيمن، حيث لعب آخر مباراتين ما بين دوري المؤتمر الأوروبي والدوري الإسباني في هذا المركز، دون أن يقع في أي خطأ يذكر.

وسبق للمتألق عيسى ماندي أن لعب طيلة السنوات الاولى في مشواره الكروي لما كان لاعبا مع فريق ريمس كظهيير أيمن، كما أنه لعبمع بلماضي في هذا المركز العديد من المباريات قبل أن يتم تحويله لمحور الدفاع في ظل بزوغ نجم يوسف عطال لاعب نيس الفرنسي الحالي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى