بعد قبول الطعن…3 سيناريوهات مرتقبة من الفيفا بخصوص مباراة الجزائر والكاميرون

3 سيناريوهات مرتقبة من الفيفا بخصوص مباراة الجزائر والكاميرون

تقدم الإتحاد الجزائري في وقت سابق بطعن لدى الإتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) من اجل إعادة مباراة الجزائر والكاميرون في إياب الدور الحاسم.

وكان الإتحاد الجزائري قد طالب في طعنه المقدم للفيفا بفتح تحقيق بخصوص الحكم الغامبي “غاساما” مع الإصرار لإعادة المباراة بين الجزائر والكاميرون في ظروف مواتية.

3 سيناريوهات مرتقبة من الفيفا بخصوص مباراة الجزائر والكاميرون:

حدد الإتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” يوم الـ 21 أفريل كموعد لمناقشة الطعن المقدم من طرف الإتحاد الجزائري لكرة القدم (الفاف) بخصوص إعادة مباراة الجزائر والكاميرون.

وفي هذا المقال سنعرض عليكم أبرز 3 سيناريوهات للفيفا بعد قبول مناقشة طعن مباراة الجزائر والكاميرون وهذه هي السيناريوهات الـ 3:

1- إذا تم تقديم أدلة دامغة و ثابتة تؤكد تورط الحكم غاساما في التلاعب بنتيجة المباراة سواء بتلقيه رشوة من الاتحاد الكاميروني أو من مكاتب المراهنات، الفيفا ستقوم بإقصاء الكاميرون في الحالة الأولى (تلقى رشوة من الكاميرون) أو ستقوم بإعادة المباراة (في حال تلقي رشوة من مكاتب المراهنات).

2- إذا ما إعترفت الفيفا بأنها أخطاء تحكيمية كارثية من الحكم الغامبي “غاساما” فمن المتوقع في هذه الحالة أن يتم معاقبة الحكم “غاساما” من خلال إقصاءه من المشاركة في مونديال قطر 2022.

3- وفي السيناريو الثالث إذا إعتبرت الفيفا بان الأخطاء التحكيمية قد حدثت بسبب مشاكل التقنية الفار، ففي هذه الحالة معاقبة الحكم “غاساما” تكون مستبعدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى