بعد المهزلة التحكيمية.. الفيفا تستجيب لتقرير غاساما ضد منتخب الجزائر

رغم ما فعله غاساما... المنتخب الجزائري مهدد بالعقوبة من الفيفا

تقدم الإتحاد الجزائري في وقت سابق بطعن لدى الإتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) من اجل إعادة مباراة الجزائر والكاميرون في إياب الدور الحاسم.

وكان الإتحاد الجزائري قد طالب في طعنه المقدم للفيفا بفتح تحقيق بخصوص الحكم الغامبي “غاساما” مع الإصرار لإعادة المباراة بين الجزائر والكاميرون في ظروف مواتية.

رغم ما فعله غاساما… المنتخب الجزائري مهدد بالعقوبة من الفيفا:

وكشف الإتحاد الجزائري لكرة القدم عبر صفحته الرسمية في الفايسبوك عن موعد مناقشة هذه الشكوى المقدمة لدى الفيفا الذي سيكون يوم 21 أفريل القادم من أجل إعادة مباراة الجزائر والكاميرون التي تعرض فيها الخضر إلى ظلم تحكيمي كبير.

وتنتظر الجماهير الجزائرية نتيجة مناقشة هذا الطعن المقدم لدى الفيفا، أملين بأن يتم إعادة المباراة بين الجزائر والكاميرون في ظروف مواتية من أجل السير الحسن للمباراة.

ولكن من جهة آخرى قد يتعرض المنتخب الوطني الجزائري إلى عقوبة بسبب رمى بقايا الكراسي في أرضية ميدان تشاكر التي تم تكسيرها يوم المباراة من مدرجات الملعب ذاته.

لجنة الإنضباط لدى الفيفا ستسلط على الفاف عقوبة مالية و قد تعاقب المنتخب الوطني باللعب بدون جمهور بعد التقرير الأسود للحكم غاساما و محافظ اللقاء على خلفية رمي المقذوفات من طرف الأنصار بملعب تشاكر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى