الفاف تتحرك لحل مشكلة ودية المنتخب الجزائري

يستعد المنتخب الوطني الجزائري لخوض مباراتين وديتين خلال فترة التوق الدولي القادمة حيث ستلعب أحدهما على أرض الوطن والآخرى في الخارج.

وتُجرى مباريات “شان 2023” على 4 ملاعب في أربع مدن جزائرية مختلفة، هي ملعب براقي بالعاصمة الجزائرية (يُنتظر افتتاحه نهاية الشهر الجاري)، وملعب ميلود هدفي بمحافظة وهران، وملعب 19 ماي بمحافظة عنابة (أشغال إعادة تهيئته تقترب من نهايتها)، وملعب الشهيد حملاوي بمحافظة قسنطينة الذي احتضن الشهر الماضي مواجهة ودية لمنتخب الجزائر الرديف أمام نيجيريا (2-2).

الفاف تتحرك لحل مشكلة ودية المنتخب الجزائري في نوفمبر:

كشف مصدر مقرب من بيت الخضر بأن مسؤولي الإتحاد الجزائري لكرة القدم “الفاف” واثقون من الحصول على ترخيص من مسؤولي الاتحاد الأفريقي لكرة القدم لإجراء الودية المقبلة على ملعب الشهيد حملاوي، على اعتبار أن الأمر يتعلق بالمنتخب الأول، في وقت رفض فيه “كاف” إجراء لقاءات الأندية الجزائرية المشاركة في المنافسات الأفريقية على هذا الملعب، على غرار ما حدث لنادي شبيبة الساورة.

وكان وزير الرياضة الجزائري، عبد الرزاق سبقاق، أكد في تصريحات للإذاعة الجزائرية، يوم الثلاثاء، أن “منتخب الجزائر سيلعب مباراتين وديتين على ملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة الشهر المقبل”، مشيرًا إلى أن هذا الطلب يعود للمدير الفني، جمال بلماضي، وهي كلها معطيات تشير إلى أن منتخب الجزائر سيخرج من “ورطة الملعب” بهذا التحرك الاستباقي من الاتحاد الجزائري لكرة القدم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى